اقتصاد

النفط يخسر 6% بفعل مخاوف اللقاح وقيود أوروبية

النفط يخسر 6% بفعل مخاوف اللقاح وقيود أوروبية
النفط يخسر 6% بفعل مخاوف اللقاح وقيود أوروبية

انخفضت أسعار النفط الثلاثاء، وتأثرت السوق بفعل مخاوف زيادة أعداد الإصابات بفيروس كورونا، ما يؤثر على تعافي الطلب.

 

وهبطت أسعار النفط بنحو 6% اليوم، في سقوط أثاره قلق بشأن قيود جديدة لإحتواء جائحة كوفيد-19 وتوزيع بطيء للقاحات في أوروبا.

 

وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول منخفضة 3.83 دولار، أو ما يعادل 5.93%، لتبلغ عند التسوية 60.79 دولار للبرميل بعد أن سجلت أثناء الجلسة مستوى أكثر انخفاضا عند 60.50 دولار.

 

وهبطت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 3.80 دولار، أو ما يوازي 6.17%، لتسجل عند التسوية 57.76 دولار للبرميل بعد أن هوت أثناء الجلسة إلى 57.32 دولار.

 

وجرى تداول الخامين القياسيين كليهما قرب أدنى مستوياتهما منذ التاسع من فبراير/شباط.

 

وقال بيورنار تونهوجن رئيس أسواق النفط في رايستاد انريجي "الطريق إلى تعافي الطلب على النفط يبدو مليئا بالحواجز بينما يواصل العالم مكافحة جائحة كوفيدا-19 ."

 

وأضاف قائلا "أسعار النفط تراجعت مجددا الثلاثاء وهو ما يثبت أن التصحيح الذي شهدته الأسبوع الماضي لم يكون عميقا بدرجة كافية".

 

وتضررت سوق النفط من تمديد الإغلاقات في أوروبا بدافع من تهديد بموجة ثالثة مع تحورات جديدة لفيروس كورونا في القارة.

 

وتمدد ألمانيا، أكبر مستهلك للنفط في أوروبا، قيود العزل العام حتى الثامن عشر من أبريل/ نيسان.

 

ومن المقرر أن تصدر إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أحدث بياناتها الأسبوعية عن المخزونات البترولية في الولايات المتحدة الأربعاء. ومن المتوقع أن تظهر انخفاضا طفيفا في المخزونات الأسبوع الماضي لكن مخزونات البنزين من المنتظر أن ترتفع، بحسب محللين استطلعت رويترز آراءهم.

 

وتضررت أسعار النفط أيضا من ارتفاع الدولار الأمريكي. ولأن النفط مسعر بالعملة الأمريكية فإن ارتفاع الدولار يجعل الخام أكثر تكلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

النفط يخسر 6% بفعل مخاوف اللقاح وقيود أوروبية
النفط يخسر 6% بفعل مخاوف اللقاح وقيود أوروبية الولايات المتحدة,الدولار,البنزين,الطاقة الأمريكية,أسعار النفط,تكساس,عقود خام برنت,النفط,نيسان,أسعار,أسواق,الأمريكي,خام,الطاقة,أوروبا,جديدة,سقوط,مكافحة,معلومات,الدولار الأمريكي

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى