اقتصاد

 تقرير يكشف الأزمات التي تشهدها تركيا

 تقرير يكشف الأزمات التي تشهدها تركيا
 تقرير يكشف الأزمات التي تشهدها تركيا

على وقع الأزمة المالية والاقتصادية، يبدو أن الحكومة في تركيا بدأت تترنح.

 

فقد أفاد ماهر أونال، نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم، بأن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سيجري تعديلا وزاريا بعد تكهنات إعلامية في الفترة الأخيرة حول تلك الخطوة.

 

كما قال أ ردا على سؤال عن التعديل الوزاري "عندما يبدأ الحديث عن التغيير، وحتى عندما يتغير جزء تكون هناك حركة في

النظام بأكمله".

 

إلى ذلك، لمح للانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقررة في 2023، قائلاً "بالنظر إلى 2023، سيكون هناك تعديل جديد في الفريق وليس في الحزب فقط. سنرى ذلك في الأيام القليلة المقبلة".

 

جاءت تصريحات أونال وسط أزمة في أسواق المال بعد أن عزل أردوغان محافظ البنك المركزي، وذلك بعد يومين من رفعه أسعار الفائدة لاحتواء التضخم، وعين بدلا عنه، شهاب قوجي أوغلو، الذي يعتبر من منتقدي تشديد السياسة النقدية.

 

بالتزامن، تراجعت الليرة التركية 0.6 بالمئة اليوم، فيما ترزح تحت الضغوط، على وقع تداعيات استبدال أردوغان لمحافظ البنك المركزي. وسجلت 7.85 مقابل الدولار بحلول الساعة 0500 بتوقيت غرينتش، لتهبط من إغلاق عند 7.8050 أمس الاثنين، حين هوت بما يصل إلى 15 بالمئة مقتربة من مستويات قياسية متدنية.

 

يشار إلى أن شهاب قوجي أوغلو، مُشّرع سابق في الحزب الحاكم، ويشترك مع أردوغان في وجهة نظره غير التقليدية التي ترى أن ارتفاع أسعار الفائدة تسبب في التضخم.

 

وأحدثت تلك الإقالة انتقادات واسعة في البلاد من قبل المعارضة، التي أكدت أن سياسة الرئيس التركي حملت الويلات، وأججت الأزمة الاقتصادية بدل حلها

 تقرير يكشف الأزمات التي تشهدها تركيا
 تقرير يكشف الأزمات التي تشهدها تركيا تركيا,البنك المركزي,الدولار,الليرة التركية,حزب العدالة والتنمية,رجب طيب أردوغان,أسعار الفائدة,أسعار,المالية,المركزي,أسواق,الرئيس التركي رجب طيب أردوغان,الرئيس,الحكومة,مستويات,قبل

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى