رياضة

ليفربول يستعيد بريقه بفوزه امام اليونايتد ويضغط على مركز في دوري الابطال‎

ليفربول يستعيد بريقه بفوزه امام اليونايتد ويضغط على مركز في دوري الابطال‎
ليفربول يستعيد بريقه بفوزه امام اليونايتد ويضغط على مركز في دوري الابطال‎

ضمن فعاليات الجولة 34 من منافسات ​الدوري الانكليزي​ الممتاز " البريمييرليغ "، استعاد نادي ليفربول بريقه بعد ان نجح في تحقيق الفوز امام مانشستر يونايتد وبواقع 4-2 على ارضية ملعب الاولد ترافورد ليخطف الريدز المركز الخامس في جدول الترتيب ويبدأ مصارعة تشيلسي على مركز مؤهل لدوري ابطال اوروبا ورغم الخسارة واصل اليونايتد تواجده في المركز الثاني.

وبدأ الشوط الاول بضغط كبير من قبل لاعبي الشياطين الحمر حيث حاولوا اقتناص هدف مبكر في اللقاء ونجح برونو فيرنانديز من منح اليونايتد هدف التقدم في الدقيقة 10 بعد تسديدة جميلة وتمريرة حاسمة من آرون فان بيساكا وبعدها ضغط لاعبو الريدز بقوة على مرمى الخصم في محاولة لخطف هدف التعادل، وطالب لاعبو الليفر بضربة جزاء بعد وجود لمسة يد على المدافع اريك بايلي ولكن حكم اللقاء طالب بإستمرار اللعب وشهدت الدقيقة 28 خطأ على لاعب ليفربول داخل منطقة الجزاء ليلجأ حكم اللقاء الى تقنية الفيديو وبعد مارجعة دقيقة طالب حكم اللقاء بإستمرار اللعب وبدوره حاول ابناء المدرب اولي غونار سولسكايير استغلال تقدم لاعبي الريدز للانقضاض عليهم بهجمات مرتدة سريعة ولكن الحظ عاندهم بشكل كبير وبعدها نجح البرتغالي ديوغو جوتا من خطف هدف التعالد لليفر في الدقيقة 34 بعد تمريرة حاسمة من فيليبس وواصل ابناء المدرب يورغن كلوب تفوقهم الكبير ولكن اللمسة الاخيرة غابت الا ان تمكن روبيرتو فيرمينيو من خطف هدف ثاني للريدز في الوقت بدل الضائع لينتهي هذا الشوط بتقدم ليفربول وبواقع 2-1.

وفي الشوط الثاني واصل لاعبو ليفربول ضغطهم الكبير على مرمى الشياطين الحمر ونجح روبيرتو فيرمينيو من خطف هدف ثالث لفريقه في الدقيقة 47 وواصل لاعبو الليفر اهدارهم للفرص السهلة امام مرمى الخصم جيث فشل جوتا من خطف هدف رابع بعد تسديدة ارتطمت بالقائم قبل ان يتصدى الحارس دين هندرسون لمحاولة خطيرة من ترانت الكساندر ارنولد ليحرمه من هدف محقق، وفي الدقيقة 68 نجح ماركوس راشفورد من تقليص الفارق لليونايتد بعد تمريرة حاسمة من ادينسون كافاني ولتشتعل المباراة بشكل كبير بين الجانبين حيث حاول لاعبو اليونايتد الضغط بقوة لادراك هدف التعادل، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة تحصّل برونو فيرنانديز على ضربة حرة جميلة ولكن تسديدة البرتغالي علّت العارضة بقليل وبعدها حاول لاعبو الليفر امتصاص فورة لاعبي الشياطين الحمر ونجحوا في قتل وتيرة اللقاء بهدف رابع في الدقيقة 90 عبر محمد صلاح لتنتهي المباراة بفوز مهم لليفربول وبواقع 4-2.

ليفربول يستعيد بريقه بفوزه امام اليونايتد ويضغط على مركز في دوري الابطال‎
ليفربول,تشيلسي,ماركوس راشفورد,مانشستر يونايتد,صلاح,برونو فيرنانديز,الضغط,محمد صلاح,كلوب,تقدم,مصارعة,قتل,الدوري,قبل

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى