اقتصاد

سبكار: تزويد 150 مؤسسة أعمال بحرينية بأساسيات استخدام الإعلام الاجتماعي في 2017

أعلن النادي العالمي للإعلام الاجتماعي عن إنجاز المرحلة الثالثة من الباقة التدريبية المقدمة لمؤسسات الأعمال في البحرين من خلال تزويد 50 شركة بحرينية باستراتيجيات الترويج لأعمالها ومنتجاتها عبر وسائل التواصل الاجتماعي.
وقال رئيس النادي علي سبكار إن ذلك يأتي في إطار خطة النادي الرامية إلى تقديم هذه الباقة التدريبة لـ 50 مؤسسة أعمال كل ثلاثة أشهر خلال العام 2017، مضيفا أن النادي أكمل حتى الآن عقد ثلاث دورات تدريبية حضرها 150 مؤسسة بحرينية، متوقعا عقد الدورة الرابعة والأخيرة مع نهاية العام الجاري.

وخلال المرحلة التدريبية الثالثة التي أقامها النادي العالمي للإعلام الاجتماعي في قصر العرين أكد سبكار أن محدودية إمكانية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة مقارنة بالشركات العملاقة يجب ألا تقف عائقا أمام نموها وتعزيز تنافسيتها، خاصة وأن عصر الانترنت والتواصل الاجتماعي أتاح إمكانية نمو هائلة لا تتطلب استثمارات ضخمة.

وأوضح أنه يمكن للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة أن تجري أبحاثا حول رأي المستهلكين بمنتجاتها عبر تويتر أو فيسبوك ودون الحاجة إلى التعاقد مع مراكز تسويق، كما يمكنها اختيار موظفيها بناء على دراسة صفحاتهم على شبكة لنكدان LinkedIn” ” على سبيل المثال دون الحاجة إلى الاعتماد على مكاتب توظيف؛ كما أكد على أن وسائل الاعلام الاجتماعي تساعد على التخطيط للحملات الإعلامية عبر وسائل الاتصال الاجتماعية، إلى جانب تبادل الخبرات وأفضل الممارسات في هذا المجال، وشرح مفاهيم وأخلاقيات وسائل الاتصال الاجتماعي، وتوعية المجتمع بأهمية وسائل الاتصال الاجتماعي واستخداماتها.

وجرى خلال الدورة تزويد الحضور من القائمين على مؤسسات أعمال بحرينية بأساسيات استخدام الإعلام الاجتماعي في مجال الأعمال، خاصة لناحية بناء استراتيجية ظهور فعال للمؤسسة على مواقع التواصل الاجتماعي، وربط أهداف الظهور بأهداف المؤسسة، وإنشاء المحتوى، وكيفية النشر، وقياس الأثر وتصويب الأداء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى