محليات

(وزارة الاشغال) : تدقيق 31 مشروعاً خلال الربع الأول من 2019 ضمن برنامج ضمان الجودة ‎

صرح الوكيل المساعد للخدمات الفنية بوزارة الأشغال وشئون البلديات والتخطيط العمراني المهندس ابراهيم حسن الحواج عن قيام قطاع الخدمات الفنية (حتى نهاية مارس الماضي) بعمليات التدقيق على 31 مشروعاً رئيسياً في مراحل مختلفة مدرجة ضمن برنامج ضمان الجودة خلال العام الجاري، مؤكداً بأن الوزارة ملتزمة بالجودة من منظور استراتيجي في إطار خطتها الشاملة التي تنتهجها لضمان التطوير المستمر في أداء العمل الحكومي.

وأشار المهندس ابراهيم الحواج إلى أنه منذ بداية العام الحالي تم إصدار ومتابعة أكثر من 91 مذكرة وتوصية تصحيحية أو وقائية جديدة حول مطابقة المواد وأداء الأعمال والالتزام بمتطلبات السلامة في الموقع وتم بنجاح اغلاق 79٪ من هذه الإجراءات بتعاون كبير من قبل كافة المعنيين من مدراء مشاريع وفنيين وحتى المقاولين وموردي المواد، ومن المتوقع اغلاقها بالكامل قبل الانتهاء من تلك المشاريع. ويأتي ذلك في إطار السعي الدؤوب الذي تنتهجه الوزارة للارتقاء بمستوى جميع خدماتها للوصول إلى الجودة الكاملة ولضمان أعلى مستويات الأداء في العمل وللتأكد من تكامل وتوافق وتآلف الانظمة القائمة.

ويقوم قطاع الخدمات الفنية من خلال ادارة هندسة المواد بالتنسيق مع الإدارات الهندسية بالتثبت من مطابقة المواد المستخدمة للمواصفات والمعايير المحددة مسبقاً في مشاريع الطرق والصرف الصحي والبناء والتي تشرف الوزارة على تنفيذها وذلك من خلال اجراءات موثقة ومعرفة لجميع المعنيين تشمل التدقيق على المشاريع الجديدة للتأكد من التزام كافة الأطراف من مقاول واستشاري ومهندس إشراف بما في ذلك أيضاً موردي المواد بمتطلبات الجودة في المواد والأعمال.

وأوضح الوكيل المساعد للخدمات الفنية بأن الوزارة تتعامل مع نتائج زيارات التدقيق كفرص تحسين حيث يتم متابعة التوصيات للتأكد من الالتزام بعمليات التصحيح اللازمة وكما يتم بالتوازي دراسة وتحليل البيانات بشكل مستمر للخروج بتوصيات وقائية مناسبة للمشاريع القائمة والمستقبلية تشمل مراجعة مواصفات المواد أو الأعمال أو الاستعانة بتقنيات جديدة وغير ذلك.

ويشرف القطاع على نظام لتقييم المواد والمنتجات (e-MAS) والذي يتم إدارته من قبل قسم الاستشارات والأبحاث التابع لإدارة هندسة المواد ويهدف الى دراسة المواد والمنتجات الجديدة والمحتمل استخدامها مستقبلاً في مشاريع وزارة الاشغال بهدف التحقق من مطابقتها للمواصفات والمعايير ومدى وملاءمتها من الناحية البيئية. 

وتتلخص عملية الخدمة الالكترونية لتقييم المواد والمنتجات في قيام المورد بالتسجيل عبر موقع الوزارة الالكتروني او عبر موقع الحكومة الإلكترونية للحصول على حساب خاص يمكنه بعدها تقديم البيانات اللازمة لأي منتج للدراسة والتقييم، وفي حال اكتمال الدراسة والتأكد مطابقة المنتج للمواصفات والمعايير يتم اعتماد المنتج بشكل مبدئي وإدراجه ضمن قاعدة بيانات يمكن الرجوع إليها من قبل الإدارات الهندسية.

وتعتبر هذه العملية غاية في الأهمية من اجل زيادة الوعي بمواصفات الوزارة وتوفر قاعدة بيانات للمعنيين كما تساعد في توفير الوقت عند التقدم بطلب استخدام المنتج بشكل رسمي من خلال مهندس المشروع خلال مرحلة التنفيذ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى