قصص انسانيةمؤسسات خيرية

حميدان يشارك نزلاء دار بنك البحرين الوطني للمسنين فرحة العيد

شارك سعادة وزير العمل والتنمية الاجتماعية، رئيس اللجنة الوطنية للمسنين، السيد جميل بن محمد علي حميدان، نزلاء دار بنك البحرين الوطني للمسنين، احتفالهم بعيد الفطر المبارك، وذلك خلال زيارة قام بها إلى الدار بحضور الرئيس التنفيذي لبنك البحرين الوطني السيد جان كريستوف دوراند، وأعضاء اللجنة الوطنية للمسنين وعدد من مسؤولي الوزارة، اليوم الخميس، ثالث أيام عيد الفطر المبارك، حيث تم تبادل التهاني والتبريكات بمناسبة عيد الفطر السعيد.

وخلال الزيارة، التقى حميدان بنزلاء الدار من الجنسين، وشاركهم فرحة الاحتفال بالعيد، في جو مفعم بالفرح والبهجة، وتبادل معهم الأحاديث الودية، والاطمئنان على أوضاعهم المعيشية، بما في ذلك تلبية احتياجاتهم من الخدمات الصحية والرعاية الطبية المقدمة لهم.

كما قدم سعادة الوزير للمسنين بهذه المناسبة السعيدة هدايا منوعة، مؤكداً في هذا السياق أثر أهمية الزيارات الإنسانية والاجتماعية لهذه الفئة العزيزة والتي تعمل على تعزيز التواصل والتراحم بين أفراد المجتمع. 

وأكد سعادة وزير العمل والتنمية الاجتماعية، أن البحرين تعد من الدول المتصدرة عربياً التي عمدت إلى تشكيل لجان وطنية خاصة برعاية المسنين، وذلك من خلال صدور القرار رقم (1) لسنة 1984 بتشكيل اللجنة الوطنية للمسنين لتمثل جهة الاختصاص بتنفيذ السياسة العامة لرعاية المسنين في المملكة، نحو إعداد البرامج والمشاريع بالتعاون مع الجهات المختلفة المعنية بتطوير الخدمات المقدمة للمسنين، مشيراً إلى أن البحرين التزمت بتنفيذ الاستراتيجية الوطنية لكبار السن لتطوير الخدمات الموجهة لهذه الفئة التي تلقى خدمات متكاملة ومنها اجتماعية وصحية ونفسية وترفيهية وقانونية. 

وأوضح حميدان أن الوزارة خصصت مكتب خدمات المسنين، ليتولى إصدار بطاقة الخصومات على عدد من الرسوم الحكومية بنسبة 50% لكبار السن البالغين من العمر (60) عاماً، بالإضافة إلى تطبيق الاختبار البحريني لقياس جودة حياة كبار السن، وكذلك خدمة تقديم المعينات والأجهزة المساندة للمسنين.

وقد أشاد سعادة وزير العمل والتنمية الاجتماعية في ختام الزيارة بجهود الكوادر العاملة في دار بنك البحرين الوطني للمسنين وتفانيهم في تقديم خدمات الرعاية النوعية واللازمة لهم، داعياً إياهم إلى مواصلة عطائهم بما يضمن تقديم أفضل الخدمات لهذه الشريحة العزيزة وتقديم كل الدعم والمساندة لها.

من جانبه، قدم نائب رئيس جمعية الحكمة للمتقاعدين، السيد سعيد السماك، شكره لسعادة الوزير على هذه اللفتة الإنسانية بزيارة كبار السن في هذه الأيام السعيدة، مؤكداً على أهمية مشاركة كبار السن فرحتهم بالعيد، وإدماجهم في المجتمع وتوثيق الصلة بينهم وبين أسرهم لإدخال البهجة والسرور في حياتهم، مشيداً بالتعاون القائم بين الجميع للإسهام في تطوير البرامج الموجهة للمسنين والارتقاء بالخدمات ورفع جودتها بما يعزز من قدرات النزلاء المستفيدين من دور المسنين وزيادة الأنشطة والفعاليات التي تعزز تجربة البحرين الرائدة في مجال توفير الحماية الاجتماعية لهذه الشريحة العزيزة من المواطنين.

هذا وقد عبر نزلاء الدار عن خالص شكرهم لسعادة وزير العمل والتنمية الاجتماعية على هذه المبادرة التي تعكس اهتمام الحكومة الموقرة بكبار السن ورعايتهم والمشاركة معهم في مختلف المناسبات الاجتماعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى