مجالس

مجلس النواب يحتفل بإنجازات دور الانعقاد الأول ويكرم مندوبي وسائل الإعلام المحلية

بمناسبة انتهاء دور الانعقاد العادي الأول من الفصل التشريعي الخامس وما تحقق فيه من إنجازات بارزة، أقامت الأمانة العامة لمجلس النواب فعالية “لقاء العيد ” امس الخميس، وذلك تحت رعاية صاحبة المعالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب.

وتقديرا لجهود الصحفيين والإعلاميين في نقل مجريات ما يدور في مجلس النواب للجمهور، كرمت معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل خلال اللقاء جميع مندوبي وسائل الإعلام المختلفة وعلى رأسهم فقيد الصحافة البحرينية الأستاذ لطفي نصر رحمه الله، الذي أفنى سنوات عمره في خدمة مهنته إيمانا برسالتها النبيلة ودورها المحوري في نهضة الأوطان وتطورها.

من جانبه قال سعادة المستشار راشد محمد بونجمة الأمين العام لمجلس النواب إن دور الانعقاد المنصرم كان بمثابة تحد للأمانة العامة، استطاعت أن تجتازه بنجاح، بدعم مباشر من معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة المجلس وأصحاب السعادة النواب، إلى جانب التعاون والعمل بروح الفريق الواحد بين كافة منتسبي الأمانة العامة بهدف الارتقاء بالعمل البرلماني، مشيدا بما تزخر به الأمانة العامة من كفاءات وخبرات وطاقات، مهنية ومحترفة، تعمل ضمن (فريق البحرين النيابي).

وأوضح سعادة الأمين العام أن المجلس تمكن في الدور الأول من مناقشة (313) موضوعا، تضمنت الأعمال التشريعية والرقابية، بمختلف الأدوات الدستورية، لافتا إلى الحضور والالتزام المتميزين من أصحاب السعادة النواب في جلسات المجلس واجتماعات اللجان.

كما أشاد بونجمة بالدور البارز لوسائل الإعلام المختلفة في نقل كل يدور تحت قبة البرلمان للجمهور بكل أمانة ومسؤولية، مؤكدا أن الإعلام الوطني شريك فاعل في إنجاح العمل البرلماني البحريني.

بين بونجمة أن العمل البرلماني عمل تراكمي، والأمانة العامة استطاعت أن توصل للسادة النواب الحاليين خبرة عمل (16 عاما) من العمل البرلماني من مسيرة مجلس، في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، متوقعا أن يشهد الدور القادم مزيدا من الحراك النيابي.

وأكد الأمين العام مواصلة الأمانة العامة لعملها وفق منهجية المهنية والحيادية، وتنفيذ الخطة الاستراتيجية بأهدافها الستة وهي: (مراجعة الهيكل الإداري، تطوير التدريب البرلماني، مأسسة البحث النيابي، تفعيل التواصل المجتمعي، الانتقال لمرحلة متقدمة من البرلمان الالكتروني، تطوير نظام الموارد البشرية والمالية) ، منوها بوجود حزمة من المشاريع التي ستطلقها الأمانة العامة قريبا بهدف مضاعفة العمل والانجاز ومنها : (استطلاعات الرأي العام، التواصل المجتمعي، التدريب البرلماني، الإعلام البرلماني، الموقع الالكتروني.. وغيرها).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى