مجالس

مجلس النواب يشارك في قمة القياديات السياسيات بطوكيو

 أكدت معالي السيدة فوزية بنت عبد الله زينل رئيسة مجلس النواب أهمية اللقاءات والمنتديات البرلمانية الدولية، باعتبارها منبرا فاعلا لتعزيز التعاون المشترك بين مختلف برلمانات العالم. 

 وقالت معاليها إن مملكة البحرين حرصت على الاهتمام بالدبلوماسية البرلمانية تماشيا مع أهمية دورها في تنمية وتعزيز العلاقات والارتقاء بها، ودعم توجهات الدول في تفعيل الاتفاقيات الثنائية المشتركة، ومد جسور الصداقة مع برلمانات دول العالم من أجل اثراء العمل البرلماني، والمشاركة بفعالية في رسم مستقبل العالم نحو الأفضل في ظل ما يشهده من تحديات وتطورات ومستجدات في مختلف المجالات.

 جاء ذلك خلال الاجتماع التنسيقي الذي عقد اليوم لمشاركة وفد مجلس النواب بمملكة البحرين برئاسة معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب وبعضوية أصحاب السعادة النواب فاطمة عباس، وكلثم الحايكي، وسوسن كمال، في قمة القياديات السياسيات (WPL)، المقرر عقده في العاصمة اليابانية “طوكيو” خلال الفترة من 25  الى 27 يونيو الجاري، حيث تم بحث ترتيبات المشاركة وآخر المستجدات بشأنها، بالإضافة إلى استعراض برنامج المشاركة والاجتماعات المصاحبة والحلقات النقاشية التي سيشارك بها الوفد.

 وخلال الاجتماع أكدت معالي رئيسة مجلس النواب أن هذا المنتدى السنوي يعد واحدا من أكبر التجمعات للنساء البرلمانيات والقياديات من مختلف دول العالم، لافتة إلى أن المنتدى يعتبر فرصة لإبراز الإنجازات، والتقدم الذي حققته مملكة البحرين في مجال التمكين السياسي، والاقتصادي والاجتماعي للمرأة، واستعراض الخطط التنموية والجهود المشتركة لمجلس النواب بالتعاون مع المجلس الأعلى للمرأة في النهوض بالمرأة البحرينية، وجعلها شريكا أساسيا في مسيرة النهضة والتقدم، والاهتمام الكبير الذي يوليه المجلس في سبيل تعزيز وإثبات دور المرأة، وقدرتها على تقلد مناصب قيادية في المملكة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى