عاجل

وزير الأشغال يستعرض مع ورؤساء المجالس البلدية مشروع تنمية المدن والقرى

كتبت – إسراء محمد عطية

المنامة في 23 يناير / بنا / عقدت اللجنة التنسيقية العليا بين وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني ورؤساء المجالس البلدية اجتماعها التنسيقي برئاسة سعادة المهندس عصام بن عبدالله خلف وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني، وبحضور رئيس مجلس أمانة العاصمة ورؤساء المجالس البلدية وكل من وكيل الوزارة لشؤون البلديات وعدد من مسؤولي الوزارة. 

وتم خلال الاجتماع مناقشة خطط وأولويات المجالس البلدية ومجلس أمانة العاصمة من الخدمات والمشاريع وبما يتوافق مع برنامج عمل الحكومة، كما تم التأكيد والاستفادة من دعم وإشراك القطاع الخاص في تنفيذ بعض المشروعات. 

وأكد الوزير خلف على الدور الذي تلعبه المجالس البلدية ومجلس أمانة العاصمة في مسيرة البناء والتطوير، وحرص الوزارة على تعزيز التنسيق والتواصل مع المجالس البلدية بما يسهم في ضمان سير المشروعات والخدمات وفقًا للخطة المقررة. 

وأضاف خلف بأن الوزارة وبناءً على معطيات برنامج عمل الحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله حريصة على تسخير الامكانيات والموارد للارتقاء بالعمل البلدي وتعزيز دور المجالس البلدية في تحقيق التنمية المستدامة.

وقدم خلف شرحًا عن المشاريع الاستراتيجية للوزارة وخصوصًا لناحية تطوير الشوارع العامة التي من المؤمل أن تحقق نقلة نوعية في انسيابية وتدفق الحركة المرورية ومن بينها تطوير شارع الفاتح بالعاصمة، ومشروع إنشاء وتطوير شارع 46 في دارك-ويب الذي سيربط جسر الأمير خليفة بن سلمان بمنطقة عراد مرورًا بالحد، إلى جانب مشروع تطوير شارع الشيخ حمود بن صباح بالمحافظة الجنوبية، وتطوير وتوسعة شارعي الجنبية والبديع في المحافظة الشمالية.

وتم التطرق إلى الميزانية التشغيلية وميزانية المشاريع ضمن الميزانية العامة للدولة، ومنها ميزانية مشروع تنمية المدن والقرى الذي من المؤمل أن يشهد إنجازًا كبيرًا في 2020، إلى جانب عرض الإنجاز في مشروع عوازل الأمطار من خلال إنجاز جميع الطلبات التي تقدمت بها المجالس البلدية ولا يوجد أي طلب متأخر. حيث أبدى رؤساء المجالس البلدية رضاهم بمستوى الإنجاز وسير العمل في مشروع تنمية المدن والقرى ومشروع عوازل الأمطار متطلعين إلى أن تقوم الوزارة برفع مستوى الإنجاز خلال 2020 وتسريع وتيرة العمل بما يلبي حاجة المنتفعين من المشروع. 

كما تم بحث موضوع توظيف منسقين للأعضاء وأكد وكيل الوزارة لشؤون البلديات الشيخ محمد بن أحمد آل خليفة استكمال الإجراءات بحسب ما تم الاتفاق عليه مع المجالس البلدية. وكذلك مناقشة خطة الوزارة لتطوير الأسواق المركزية في جميع المحافظات. ومستوى النظافة في عموم المحافظات وعمل شركات النظافة إلى جانب التطرق إلى مبادرات تدوير المخلفات وتوليد الطاقة ، وقد أكد الوزير بأنه قد تم رفع قيمة عقد النظافة لتغطية الخدمات في المدن الإسكانية الجديدة بالإضافة إلى المرافئ والحدائق ومضامير المشي. كما اكد على أهمية اجتماعات اللجنة التنسيقية العليا بين وزارة الاشغال ورؤساء المجالس البلدية للمساهمة في تذليل كافة العقبات التي تعترض مسيرة العمل البلدي من جهة ولمناقشة رؤى وافكار المجالس البلدية مع الوزارات الاخرى للتوصل إلى القرارات التي تخدم أكبر شريحة من المجتمع البحريني بما يحقق مصلحة الوطن والمواطن.

وأشاد خلف بدور المجالس البلدية في مجال العمل البلدي من خلال اقرار الأولويات وفقًا للخطط التنموية المعتمدة التي تعكس تطلعات المواطنين والمقيمين وتترجم احتياجاتهم في تحقيق التنمية الحضرية.  

من جانبهم، ثمن رؤساء المجالس جهود الوزارة في تنفيذ المشاريع التنموية في مختلف المحافظات ومتابعة الوزارة لاحتياجات ومتطلبات العمل البلدي. وتعقد اللجنة التنسيقية مع رؤساء المجالس البلدية اجتماعاتها بصورة دورية لمناقشة سير العمل في المشاريع والبرامج البلدية المختلفة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى