عاجل

لدى استقباله عدداً من النواب.. الرميحي: نؤكد اعتزازنا بالتعاون مع السلطة التشريعية

أكد سعادة السيد علي بن محمد الرميحي، وزير شؤون الإعلام، اعتزازه بدور السلطة التشريعية وتعاونها الدائم في تعزيز ودعم الجهود الحكومية في هذه الظروف الاستثنائية التي تمر بها مملكة البحرين ودول العالم المتمثلة في مواجهة تحدي وقف انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقال سعادته يحق لنا أن نفخر بهذا التعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية؛ والذي ساهم في بناء وطني شامخ يعتد به، وصورة ستحفظها الذاكرة البحرينية الوطنية التي ترسم لوحة من التعاضد والتكاتف الرسمي والمجتمعي في ظل التوجيهات السديدة من لدن سيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد حفظه الله وأيده، ومتابعة حثيثة من صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء حفظه الله، وفي ظل جهود فريق البحرين المتميزة التي لاقت صدى وبُعدا دوليا والتي يقودها بكل اقتدار صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله.

ونوه سعادته إلى أن الإعلام بمختلف منصاته يعمل على إبراز أهمية دور السلطة التشريعية ومنجزاتها وما يشهده التعاون والتنسيق المشترك بين السلطتين التشريعية والتنفيذية للوصول إلى تلبية تطلعات واحتياجات الوطن والمواطن.

جاء ذلك خلال استقبال سعادة وزير شؤون الاعلام، اليوم، لعدد من أعضاء مجلس النواب وهم، النائب عيسى على القاضي، والنائب على عيسى اسحاقي، والنائب أحمد محمد العامر، والنائب عمار البناي، والنائب محمد عيسي العباسي، والنائب عمار آل عباس.

وأشار الوزير الرميحي إلى الجهود الكبيرة التي يقوم بها منتسبو القطاعات الإعلامية في مملكة البحرين، خصوصاً في ظل الظروف الراهنة مع تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، من خلال ما يقدمونه من برامج تساهم في رفع مستوى الوعي لدى أفراد المجتمع من مواطنين ومقيمين، إلى جانب تسليط الضوء على ما حققته البحرين من إنجازات في مواجهة هذا الفيروس، وما يقوم به فريق البحرين للحد من انتشاره والقضاء عليه.

واستعرض الوزير الرميحي خلال اللقاء عددا من برامج وخطط الوزارة لهذا الشهر الكريم، والذي يفرض تحديات أكبر على المشهد الإعلامي، كونه يتوافق مع إجراءات احترازية غير مسبوقة تعيشها البحرين والعالم على وقع انتشار فايروس كورونا، والتي تتطلب ابتكارات وأفكار جديدة غير مسبوقة، لتضاف إلى ما يقدمه فريق البحرين الطبي المعني بمكافحة الفيروس من جهود.

من جانبهم؛ أكد السادة النواب أهمية التعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية بما يخدم الأهداف والمصالح العليا لمملكة البحرين في الجانب الاعلامي، وتكريس كافة الجهود من خلال التعاون والتنسيق لتواصل وزارة شؤون الإعلام والمؤسسات التابعة لها تأدية رسالتها الوطنية في ظل الظروف الحالية.

وأشار السادة النواب إلى الدور الكبير الذي تطلع به وزارة شؤون الإعلام، خصوصا في هذه الفترة الحرجة التي يمر بها العالم، مؤكدين دعمهم المطلق لجهود الوزارة، ومقدمين شكرهم لكافة الكوادر الإعلامية الوطنية التي تقوم بواجبها على أكمل وجه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى