عاجل

الهلال الأحمر البحريني يُعرَّف بإنجازات البحرين الإغاثية والإنسانية على مدى 50 عاما

أعلنت جمعية الهلال الأحمر البحريني عزمها تنظيم حملة إعلامية للتعريف بإنجازات مملكة البحرين على صعيد العمل الإغاثي والإنساني الدولي على مدى الخمسين عاما الماضية، وذلك بمناسبة احتفال الجمعية بمرور خمسين عام على تأسيسها كواحدة من أقدم جمعيات العمل الأهلي التطوعي الإنساني في البحرين والمنطقة.

وقال السيد مبارك الحادي الأمين العام لجمعية الهلال الأحمر البحريني بالوكالة المدير العام للجمعية إن هذه الحملة ستشمل إعداد وإصدار العديد من المطبوعات والكتيبات ذات الصلة، وإنتاج أفلام تسجيلية والوثائقية، ونشر تقارير إعلامية، باللغتين العربية والإنجليزية، وتوزيعها على الشركاء في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر التي تضم كشبكة إنسانية عالمية نحو 80 مليون شخص حول العالم، إضافة إلى 195 جمعية وهيئة هلال أحمر في مختلف الدول.

وأضاف الحادي أن محتوى الحملة سيركز على مساهمات جمعية الهلال الأحمر البحريني كممثل عن البحرين في تقديم العون الإغاثي والإنساني داخل وخارج مملكة البحرين، مع التركيز بشكل خاص على المساعدات الدولية، حيث قدمت البحرين على مدى الأعوام الماضية مساعدات إغاثية لمناطق منكوبة في أكثر من 33 دولة ومنطقة من العالم، أصابتها كوارث طبيعية مثل الفيضانات أو الزلازل أو الأوبئة، أو حروب ونزعات، إضافة إلى مساعدات البحرين للنازحين واللاجئين في المنطقة والعالم.

وقال ” تعمل الجمعية تلبية معظم نداءات الإغاثة الصادرة عن الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر والأمانة العامة لمنظمة جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر العربية للمساهمة الممكنة مع الجمعيات الوطنية لتقديم المساعدات المادية والعينية للدول المنكوبة والمتضررة من جراء الكوارث الطبيعية والحروب في إغاثة الدول العربية والإسلامية المنكوبة مما كان له أثر بارز على المستوى الدولي”.

وأوضح الحادي أنه كان مقررا أن تتضمن فعاليات الاحتفال بالذكرى الخمسين لتأسيس جمعية الهلال الأحمر البحريني العديد من الأمور التي ترقى لمكانة مملكة البحرين على الخارطة الدولية للعمل الإغاثي والإنساني، لكن الجمعية قررت الاحتفاء بهذا المناسبة بما يراعي الإجراءات الاحترازية المتبعة للوقاية من عدوى فايروس “كوفيد19”.

لكنه أضاف “تتطلع الجمعية بعد تجاوز البلاد للجائحة بإذن الله إلى إقامة حفل يلائم هذه المناسبة الكبيرة، ويشمل على تكريم شخصيات أثرت الجمعية بمساندتها، وكذلك تكريم الأعضاء القدامى تقديرا لخدماتهم الجليلة”.

هذا وكان أول اجتماع للجنة التأسيسية لجمعية الهلال الأحمر البحريني انعقد في قاعة بلدية المنامة في يوم 28 يناير 1970 حيث تكونت من 24 عضوا مؤسسا اختيروا من كبار رجال الأعمال التجار وموظفي الدولة، وتأسست الجمعية وسجلت لدى الجهات الحكومية المختصة وصدرت براءة التأسيس من حضرة صاحب السمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة أمير البلاد رحمه الله، بتاريخ 29 يونيو 1970، وجرى الاعتراف الدولي بها من قبل اللجنة الدولية للصليب الأحمر والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر في 14 سبتمبر 1972 وصارت جمعية الهلال الأحمر البحريني هي العضو رقم 116 في المجموعة الدولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى