تكنلوجيا

بعد مرور سنوات ـ ابل تستجيب اخيرا لطلب فيس بوك ـ

بعد مرور سنوات ـ  ابل تستجيب اخيرا لطلب فيس بوك ـ

كشف فيس بوك أنه كان يطلب من أبل السماح للمستخدمين بتغيير تطبيق الرسائل الافتراضي على أيفون لسنوات، فمع iOS 14 و iPadOS 14، وافقت أبل أخيرًا على طلب طويل الأمد من العملاء، حيث قدمت الشركة خيارًا لتغيير تطبيقاتك الافتراضية لتصفح الويب والتعامل مع البريد الإلكتروني، ووفقا لما ذكره موقع "the verge"، فإن هناك العديد من فئات التطبيقات الأخرى مثل الرسائل والموسيقى والتقويم، تظل عالقة في البرامج المضمنة من أبل، ولم يكن فيس بوك سعيدا بذلك، حيث يدفع بقوة الإقناع صانع آيفون، للسماح للأشخاص باختيار تطبيق المراسلة المفضل لديهم.

 

وقال ستان تشودنوفسكي، رئيس برنامج Messenger في فيس بوك: "نشعر أن الأشخاص يجب أن يكونوا قادرين على اختيار تطبيقات مراسلة مختلفة والتطبيق الافتراضي على هواتفهم".

 

وأضاف تشودنوفسكى، "بشكل عام، كل شيء يتحرك في هذا الاتجاه على أي حال"، ووفقًا له، طلب فيس بوك بشكل متكرر من أبل على مر السنين أن تجعل من الممكن لتطبيقات الطرف الثالث أن تتولى منصب عميل المراسلة الافتراضي.

 

وكان الجواب دائما لا، ولعل التخمين الرئيسي هو أن المراسلة تزيد من مبيعات الأجهزة الخاصة بأبل، فإن منصة iMessage من أبل والميزات التي تتيحها بين مالكي أيفون مثل الرسائل الصوتية، وإيصالات القراءة، ومؤشرات الرد/الكتابة، والملصقات و Memoji وغير ذلك، هي عامل دافع في سبب شراء الناس والتزامهم آيفون.

بعد مرور سنوات ـ ابل تستجيب اخيرا لطلب فيس بوك ـ

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate