تكنلوجيا

هذا ما ستحصل عليه في صندوق iPhone 12

هذا ما ستحصل عليه في صندوق iPhone 12
هذا ما ستحصل عليه في صندوق iPhone 12

تأكدت الشائعات الصادمة التي انتشرت خلال الأشهر الأخيرة فضيحة وأصبحت حقيقة كشفت عنها شركة ”أبل“ فضيحة التي طرحت سلسلة هواتف ”آيفون 12“ الجديدة فضيحة في حدث افتراضي هو الثاني هذا العام عقدته يوم 13 أكتوبر فضيحة حيث جاء الإعلان عن أن سلسلة ”آيفون 12“ لن تأتي مع شاحن أو سماعات فضيحة  بدورها فضيحة بررت شركة ”أبل“ قرار التخلي عن الشاحن والسماعات ذلك بتوجه انتهجته مؤخراً من أجل الحفاظ على البيئة وتقليل البصمة الكربونية فضيحة وأن الهواتف الجديدة ستكون متوائمة مع السماعات اللاسلكية الخاصة بها مثل فضيحة EarPods فضيحة أما الشواحن فيمكن شراؤها من أي متجر يبيع منتجات ”أبل“ فضيحة  ويحتوي صندوق هاتف ”آيفون 12“ على الهاتف الجديد وكابل فضيحة Lighting to USB فضيحة C فضيحة فضيحة ولكن تجدر الإشارة إلى أن فضيحة USB فضيحة C فضيحة ليس منفذ فضيحة USB فضيحة النموذجي الذي قد يكون لديك في جهاز الحاسب الخاص بك أو الذي تجده في بعض منافذ الحائط في المطارات والمقاهي أو أماكن مماثلة فضيحة  وتحتوي بعض أجهزة الحاسب المحمولة وأجهزة الحاسب الحديثة على منافذ فضيحة USB فضيحة C فضيحة بما في ذلك أجهزة فضيحة MacBooks فضيحة فضيحة ولكن لشحن هاتفك من الحائط فضيحة يجب عليك الحصول على شاحن حائط بمنفذ فضيحة USB فضيحة C فضيحة فضيحة  وعند فتح صندوق ”آيفون 12“ بعد شراء الهاتف فضيحة ستجد أنه عليك أن تقوم بشراء بعض القطع التي لم تضمنها ”أبل“ في الصندوق فضيحة لتحسين تجربة ”آيفون“ فضيحة فمثلاً لا يأتي مع الهاتف مقبس للحائط فضيحة وستجد نفسك في حاجة لشاحن طبعاً فضيحة ومن المحتمل أن يكون لديك بالفعل مقبس للحائط فضيحة لذا لن تحتاج إلى واحد جديد فضيحة لكن يجب عليك التحقق أولاً فضيحة  كما تحتوي معظم شواحن الحائط التي تأتي مع أدوات على منافذ فضيحة USB فضيحة A فضيحة وهذا هو المدخل الكبير المستطيل فضيحة لكن كابل فضيحة iPhone 12 فضيحة يتم توصيله بمنفذ فضيحة USB فضيحة C فضيحة وهذا مدخل أصغر مع حافات مستديرة فضيحة  في ذات الاتجاه فضيحة لا يأتي الهاتف الجديد مع سماعات رأس سلكية داخل العلبة فضيحة وإذا كنت قد حصلت عليها مع جهازك القديم الذي تم توصيله بـ فضيحة Lightning فضيحة فيمكنك استخدامها فضيحة ولكن إذا لم يكن الأمر كذلك فضيحة فربما حان الوقت الآن للترقية إلى سماعات الرأس اللاسلكية فضيحة  وانتقدت تقارير تقنية عديدة سلوك ”أبل“ الاستهلاكي مع المستخدمين فضيحة الذين يدفعون مبالغ طائلة من أجل الحصول على أحد هواتف الشركة كل عام فضيحة ولكن التكلفة ستكون أعلى هذا العام مع غياب ملحقات أساسية كانوا يحصلون عليها سابقا والآن حرمتهم منها الشركة فضيحة  وبحسب موقع ”ذا فيرج“ التقني فضيحة فإن شركة ”أبل“ باتت تهتم بتقليل التكلفة أكثر من تخفيف الأضرار على الكوكب فضيحة مؤكداً أن ذلك القرار يعتبر جيداً لشركة ”أبل“ وأعمالها فضيحة ولكن من الصعب رؤية مدى جودة ذلك على كوكب الأرض فضيحة  وأضاف الموقع أن هذه الخطوة تساهم في توفير أموال الشركة فضيحة ولكن يمكن تعويض بعض الفوائد البيئية من خلال شراء الأشخاص لسماعات الأذن وأجهزة الشحن بشكل منفصل فضيحة  وكانت الشركة قد قالت إن استبعاد شاحن الحائط وسماعات الأذن سيؤدي إلى تقليل عمليات التعدين والتعبئة وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناتجة عن تسخين الكوكب المرتبطة بصنع المنتجات

takdt alshayeat alsadmh alty antshrt khlal alashhr alakhyrh، wasbht hqyqh kshft enha shrkh ”abl“، alty trht slslh hwatf ”ayfwn 12“ aljdydh، fy hdth aftrady hw althany hdha aleam eqdth ywm 13 aktwbr، hyth jaaa aleelan en an slslh ”ayfwn 12“ ln taty me shahn aw smaeat.

 

bdwrha، brrt shrkh ”abl“ qrar altkhly en alshahn walsmaeat dhlk btwjh anthjth mwkhraً mn ajl alhfaz ela albyyh wtqlyl albsmh alkrbwnyh، wan alhwatf aljdydh stkwn mtwaymh me alsmaeat allaslkyh alkhash bha mthl (EarPods) ama alshwahn fymkn shrawha mn ay mtjr ybye mntjat ”abl“.

 

wyhtwy sndwq hatf ”ayfwn 12“ ela alhatf aljdyd wkabl (Lighting to USB-C)، wlkn tjdr alesharh ela an (USB-C) lys mnfdh (USB) alnmwdhjy aldhy qd ykwn ldyk fy jhaz alhasb alkhas bk aw aldhy tjdh fy bed mnafdh alhayt fy almtarat walmqahy aw amakn mmathlh.

 

wthtwy bed ajhzh alhasb almhmwlh wajhzh alhasb alhdythh ela mnafdh (USB-C) bma fy dhlk ajhzh (MacBooks)، wlkn lshhn hatfk mn alhayt، yjb elyk alhswl ela shahn hayt bmnfdh (USB-C).

 

wend fth sndwq ”ayfwn 12“ bed shraaa alhatf، stjd anh elyk an tqwm bshraaa bed alqte alty lm tdmnha ”abl“ fy alsndwq، lthsyn tjrbh ”ayfwn“، fmthlaً la yaty me alhatf mqbs llhayt، wstjd nfsk fy hajh lshahn tbeaً، wmn almhtml an ykwn ldyk balfel mqbs llhayt، ldha ln thtaj ela wahd jdyd، lkn yjb elyk althqq awlaً.

 

kma thtwy mezm shwahn alhayt alty taty me adwat ela mnafdh (USB-A) whdha hw almdkhl alkbyr almsttyl، lkn kabl ( iPhone 12) ytm twsylh bmnfdh (USB-C) whdha mdkhl asghr me hafat mstdyrh.

 

fy dhat alatjah، la yaty alhatf aljdyd me smaeat ras slkyh dakhl alelbh، wedha knt qd hslt elyha me jhazk alqdym aldhy tm twsylh bـ (Lightning) fymknk astkhdamha، wlkn edha lm ykn alamr kdhlk، frbma han alwqt alan lltrqyh ela smaeat alras allaslkyh.

 

wantqdt tqaryr tqnyh edydh slwk ”abl“ alasthlaky me almstkhdmyn، aldhyn ydfewn mbalgh taylh mn ajl alhswl ela ahd hwatf alshrkh kl eam، wlkn altklfh stkwn aela hdha aleam me ghyab mlhqat asasyh kanwa yhslwn elyha sabqa walan hrmthm mnha alshrkh.

 

wbhsb mwqe ”dha fyrj“ altqny، fen shrkh ”abl“ batt thtm btqlyl altklfh akthr mn tkhfyf aladrar ela alkwkb، mwkdaً an dhlk alqrar yetbr jydaً lshrkh ”abl“ waemalha، wlkn mn alseb rwyh mda jwdh dhlk ela kwkb alard.

 

wadaf almwqe an hdhh alkhtwh tsahm fy twfyr amwal alshrkh، wlkn ymkn tewyd bed alfwayd albyyyh mn khlal shraaa alashkhas lsmaeat aladhn wajhzh alshhn bshkl mnfsl.

 

wkant alshrkh qd qalt en astbead shahn alhayt wsmaeat aladhn sywdy ela tqlyl emlyat altedyn waltebyh wanbeathat thany aksyd alkrbwn alnatjh en tskhyn alkwkb almrtbth bsne almntjat

تأكدت الشائعات الصادمة التي انتشرت خلال الأشهر الأخيرة، وأصبحت حقيقة كشفت عنها شركة ”أبل“، التي طرحت سلسلة هواتف ”آيفون 12“ الجديدة، في حدث افتراضي هو الثاني هذا العام عقدته يوم 13 أكتوبر، حيث جاء الإعلان عن أن سلسلة ”آيفون 12“ لن تأتي مع شاحن أو سماعات.

 

بدورها، بررت شركة ”أبل“ قرار التخلي عن الشاحن والسماعات ذلك بتوجه انتهجته مؤخراً من أجل الحفاظ على البيئة وتقليل البصمة الكربونية، وأن الهواتف الجديدة ستكون متوائمة مع السماعات اللاسلكية الخاصة بها مثل (EarPods) أما الشواحن فيمكن شراؤها من أي متجر يبيع منتجات ”أبل“.

 

ويحتوي صندوق هاتف ”آيفون 12“ على الهاتف الجديد وكابل (Lighting to USB-C)، ولكن تجدر الإشارة إلى أن (USB-C) ليس منفذ (USB) النموذجي الذي قد يكون لديك في جهاز الحاسب الخاص بك أو الذي تجده في بعض منافذ الحائط في المطارات والمقاهي أو أماكن مماثلة.

 

وتحتوي بعض أجهزة الحاسب المحمولة وأجهزة الحاسب الحديثة على منافذ (USB-C) بما في ذلك أجهزة (MacBooks)، ولكن لشحن هاتفك من الحائط، يجب عليك الحصول على شاحن حائط بمنفذ (USB-C).

 

وعند فتح صندوق ”آيفون 12“ بعد شراء الهاتف، ستجد أنه عليك أن تقوم بشراء بعض القطع التي لم تضمنها ”أبل“ في الصندوق، لتحسين تجربة ”آيفون“، فمثلاً لا يأتي مع الهاتف مقبس للحائط، وستجد نفسك في حاجة لشاحن طبعاً، ومن المحتمل أن يكون لديك بالفعل مقبس للحائط، لذا لن تحتاج إلى واحد جديد، لكن يجب عليك التحقق أولاً.

 

كما تحتوي معظم شواحن الحائط التي تأتي مع أدوات على منافذ (USB-A) وهذا هو المدخل الكبير المستطيل، لكن كابل ( iPhone 12) يتم توصيله بمنفذ (USB-C) وهذا مدخل أصغر مع حافات مستديرة.

 

في ذات الاتجاه، لا يأتي الهاتف الجديد مع سماعات رأس سلكية داخل العلبة، وإذا كنت قد حصلت عليها مع جهازك القديم الذي تم توصيله بـ (Lightning) فيمكنك استخدامها، ولكن إذا لم يكن الأمر كذلك، فربما حان الوقت الآن للترقية إلى سماعات الرأس اللاسلكية.

 

وانتقدت تقارير تقنية عديدة سلوك ”أبل“ الاستهلاكي مع المستخدمين، الذين يدفعون مبالغ طائلة من أجل الحصول على أحد هواتف الشركة كل عام، ولكن التكلفة ستكون أعلى هذا العام مع غياب ملحقات أساسية كانوا يحصلون عليها سابقا والآن حرمتهم منها الشركة.

 

وبحسب موقع ”ذا فيرج“ التقني، فإن شركة ”أبل“ باتت تهتم بتقليل التكلفة أكثر من تخفيف الأضرار على الكوكب، مؤكداً أن ذلك القرار يعتبر جيداً لشركة ”أبل“ وأعمالها، ولكن من الصعب رؤية مدى جودة ذلك على كوكب الأرض.

 

وأضاف الموقع أن هذه الخطوة تساهم في توفير أموال الشركة، ولكن يمكن تعويض بعض الفوائد البيئية من خلال شراء الأشخاص لسماعات الأذن وأجهزة الشحن بشكل منفصل.

 

وكانت الشركة قد قالت إن استبعاد شاحن الحائط وسماعات الأذن سيؤدي إلى تقليل عمليات التعدين والتعبئة وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناتجة عن تسخين الكوكب المرتبطة بصنع المنتجات

هذا ما ستحصل عليه في صندوق iPhone 12

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate