تكنلوجيا

فيسبوك وانستغرام تلغيان 2 2 مليون إعلان قبيل الانتخابات الأمريكية

فيسبوك وانستغرام تلغيان 2 2 مليون إعلان قبيل الانتخابات الأمريكية
فيسبوك وانستغرام تلغيان 2 2 مليون إعلان قبيل الانتخابات الأمريكية

قال نائب مدير شركة فيسبوك نك كليغ في حوار نشرته الأحد صحيفة فضيحة لوجونال دو ديمونش فضيحة إنه تم فضيحة إلغاء 2 فضيحة 2 مليون إعلان فضيحة و فضيحة سحب 120 ألف منشور من فيسبوك وانستغرام فضيحة على خلفية فضيحة محاولة عرقلة المشاركة في الاقتراع فضيحة الرئاسي الأمريكي فضيحة  وكثّفت فيسبوك منذ أشهر جهودها حتى لا يتكرر ما حصل عام 2016 حين استعملت شبكتها الاجتماعية في عمليات تلاعب واسعة بالناخبين مصدرها روسيا فضيحة أثناء الانتخابات الرئاسية الأمريكية واستفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي فضيحة  وأوضح كليغ أنه يوجد فضيحة 35 ألف متعاون يشارك في تأمين منصاتنا ويساهم في الانتخابات فضيحة سنؤسس شراكات مع 70 وسيلة إعلام متخصصة فضيحة خمس منها في فرنسا فضيحة للتثبت من المعلومات فضيحة فضيحة  وأضاف فضيحة نملك أيضا أدوات ذكاء اصطناعي فضيحة يسمح لها بإزالة المنشورات والحسابات المزيفة فضيحة قبل حتى أن يبلغ عنها مستعملون فضيحة فضيحة  ويخزّن الموقع فضيحة كل الإعلانات والمعلومات وتمويلها ومصدرها لمدة سبعة أعوام لضمان الشفافية فضيحة فضيحة  وتابع أنه عام 2016 فضيحة لم تحدد فضيحة الشركة فضيحة ولم تزِل أي شبكة أجنبية تتدخل في الانتخابات فضيحة أما بين مارس و سبتمبر هذا العام فضيحة فقد أزلنا 30 شبكة خبيثة حول العالم فضيحة بعضها يستهدف الولايات المتحدة فضيحة فضيحة  وأزالت فيسبوك بداية أكتوبر أكثر من 300 حساب وصفحة على منصتي فيسبوك وانستغرام فضيحة ووجدت الشركة رابطا بين تلك الصفحات والحسابات وشركة تسويق باسم فضيحة رالي فورج فضيحة تعمل لصالح منظمة فضيحة تورنينغ بوينت يو إس آي فضيحة التي تسعى لحشد دعم الطلبة لدونالد ترامب لا سيما في الولايات التي تشهد عادة نتائج انتخابية متقاربة بين المرشحين للرئاسة فضيحة

qal nayb mdyr shrkh fysbwk nk klygh fy hwar nshrth alahd shyfh "lwjwnal dw dymwnsh" enh tm "elghaaa 2,2 mlywn eelan" w"shb 120 alf mnshwr mn fysbwk wanstghram" ela khlfyh "mhawlh erqlh almsharkh fy alaqtrae" alryasy alamryky.

 

wkthّft fysbwk mndh ashhr jhwdha hta la ytkrr ma hsl eam 2016 hyn astemlt shbktha alajtmaeyh fy emlyat tlaeb waseh balnakhbyn msdrha rwsya، athnaaa alantkhabat alryasyh alamrykyh wastftaaa khrwj brytanya mn alathad alawrwby.

 

wawdh klygh anh ywjd "35 alf mteawn yshark fy tamyn mnsatna wysahm fy alantkhabat. snwss shrakat me 70 wsylh eelam mtkhssh، khms mnha fy frnsa، lltthbt mn almelwmat".

 

wadaf "nmlk ayda adwat dhkaaa astnaey. ysmh lha bezalh almnshwrat walhsabat almzyfh، qbl hta an yblgh enha mstemlwn".

 

wykhzّn almwqe "kl aleelanat walmelwmat wtmwylha wmsdrha lmdh sbeh aewam ldman alshfafyh".

 

wtabe anh eam 2016 "lm thdd (alshrkh) wlm tzِl ay shbkh ajnbyh ttdkhl fy alantkhabat. ama byn mars w sbtmbr hdha aleam، fqd azlna 30 shbkh khbythh hwl alealm، bedha ysthdf alwlayat almthdh".

 

wazalt fysbwk bdayh aktwbr akthr mn 300 hsab wsfhh ela mnsty fysbwk wanstghram. wwjdt alshrkh rabta byn tlk alsfhat walhsabat wshrkh tswyq basm "raly fwrj" teml lsalh mnzmh "twrnyngh bwynt yw es ay" alty tsea lhshd dem altlbh ldwnald tramb la syma fy alwlayat alty tshhd eadh ntayj antkhabyh mtqarbh byn almrshhyn llryash.

قال نائب مدير شركة فيسبوك نك كليغ في حوار نشرته الأحد صحيفة "لوجونال دو ديمونش" إنه تم "إلغاء 2,2 مليون إعلان" و"سحب 120 ألف منشور من فيسبوك وانستغرام" على خلفية "محاولة عرقلة المشاركة في الاقتراع" الرئاسي الأمريكي.

 

وكثّفت فيسبوك منذ أشهر جهودها حتى لا يتكرر ما حصل عام 2016 حين استعملت شبكتها الاجتماعية في عمليات تلاعب واسعة بالناخبين مصدرها روسيا، أثناء الانتخابات الرئاسية الأمريكية واستفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

 

وأوضح كليغ أنه يوجد "35 ألف متعاون يشارك في تأمين منصاتنا ويساهم في الانتخابات. سنؤسس شراكات مع 70 وسيلة إعلام متخصصة، خمس منها في فرنسا، للتثبت من المعلومات".

 

وأضاف "نملك أيضا أدوات ذكاء اصطناعي. يسمح لها بإزالة المنشورات والحسابات المزيفة، قبل حتى أن يبلغ عنها مستعملون".

 

ويخزّن الموقع "كل الإعلانات والمعلومات وتمويلها ومصدرها لمدة سبعة أعوام لضمان الشفافية".

 

وتابع أنه عام 2016 "لم تحدد (الشركة) ولم تزِل أي شبكة أجنبية تتدخل في الانتخابات. أما بين مارس و سبتمبر هذا العام، فقد أزلنا 30 شبكة خبيثة حول العالم، بعضها يستهدف الولايات المتحدة".

 

وأزالت فيسبوك بداية أكتوبر أكثر من 300 حساب وصفحة على منصتي فيسبوك وانستغرام. ووجدت الشركة رابطا بين تلك الصفحات والحسابات وشركة تسويق باسم "رالي فورج" تعمل لصالح منظمة "تورنينغ بوينت يو إس آي" التي تسعى لحشد دعم الطلبة لدونالد ترامب لا سيما في الولايات التي تشهد عادة نتائج انتخابية متقاربة بين المرشحين للرئاسة.

فيسبوك وانستغرام تلغيان 2 2 مليون إعلان قبيل الانتخابات الأمريكية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate