تكنلوجيا

سامسونج على عرش مبيعات الهواتف وآيفون 12 الجديد ينقذ أبل

سامسونج على عرش مبيعات الهواتف وآيفون 12 الجديد ينقذ أبل
سامسونج على عرش مبيعات الهواتف وآيفون 12 الجديد ينقذ أبل

تصدرت شركة سامسونج إلكترونيكس الكورية الجنوبية سوق الهواتف الذكية العالمي في شهر أغسطس/آب فضيحة حيث استحوذت على 22% من حصة السوق فضيحة وفقا لتقرير شركة أبحاث السوق كاونتر بوينت ريسيرتش فضيحة   وفي شهر أبريل/نيسان الماضي فضيحة خسرت سامسونج المركز الأول لصالح هواوي بسبب الانخفاضات الحادة في أسواقها الرئيسية في الهند وأوروبا فضيحة   ولكن في شهري يوليو/تموز وأغسطس/آب فضيحة انتعشت شركة سامسونج مع تعافي السوق الهندي بعد الخروج من حالة الإغلاق التي عمّت البلاد فضيحة  
ووصلت سامسونج الآن إلى أعلى حصة لها في السوق الهندي منذ عام 2018 من خلال اعتماد استراتيجية قوية للبيع من خلال الإنترنت للاستفادة من الفرص الناشئة فضيحة وفقا لما ذكره موقع aitn التقني فضيحة  وتعمل سامسونج على توسيع الفجوة بينها وبين شركة هواوي التي تحتل المركز الثاني فضيحة بعد تحقيق أعلى حصة عالمية لها بنسبة 21% في شهر أبريل/نيسان الماضي فضيحة  ومن المتوقع أن تنخفض حصة شركة هواوي الصينية في سوق الهواتف الذكية أكثر في المستقبل بسبب العقوبات الأمريكية التجارية المستمرة فضيحة  وتمكنت أبل من الحفاظ على حصتها خلال المدة الماضية فضيحة ولكن مع إطلاق سلسلة هواتف آيفون 12 الجديد في 13 أكتوبر/تشرين الأول الجاري فضيحة توقعت كاونتر بوينت ريسيرتش أن ترتفع المبيعات فضيحة وذلك خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل فضيحة بسبب أن الإطلاق جاء متأخرا مقارنة بالسنوات الماضية فضيحة   وستساعد دورة الحياة الطويلة لسلسلة هواتف آيفون 11 فضيحة وهاتف آيفون إس إي الجديد الناجح فضيحة شركة أبل على سد الفجوة حتى طرح آيفون 12 الجديد للبيع في الأسواق فضيحة  وحسب التقرير فضيحة فقد أظهرت شركة شاومي الصينية زيادة كبيرة في حصتها السوقية فضيحة لا سيما في الأسواق التي اعتادت فيها هواوي على الحضور القوي فضيحة مثل فضيحة وسط وشرق أوروبا فضيحة  وقال محلل الأبحاث بشركة كاونتر بوينت ريسيرتش فضيحة مينسو كانج فضيحة فضيحة فضيحة تؤثر السياسات الجيوسياسية والشؤون السياسية بين الدول في سوق الهواتف الذكية بعدة طرق فضيحة وسيكون هناك نشاط تسويقي مكثّف لاغتنام الفرص في هذه المناطق والقطاعات فضيحة فضيحة  وأضاف فضيحة فضيحة نتيجة لذلك سيكون تركيز كبار اللاعبين في سوق الهواتف الذكية أقوى بكثير فضيحة ونحن نرى لاعبين فضيحة مثل فضيحة سامسونج فضيحة وأبل فضيحة وشاومي فضيحة وأوبو يستفيدون أكثر من غيرهم فضيحة فضيحة

tsdrt shrkh samswnj elktrwnyks alkwryh aljnwbyh swq alhwatf aldhkyh alealmy fy shhr aghsts/ab، hyth asthwdht ela 22% mn hsh alswq، wfqa ltqryr shrkh abhath alswq kawntr bwynt rysyrtsh. 

 

wfy shhr abryl/nysan almady، khsrt samswnj almrkz alawl lsalh hwawy bsbb alankhfadat alhadh fy aswaqha alryysyh fy alhnd wawrwba. 

 

wlkn fy shhry ywlyw/tmwz waghsts/ab، antesht shrkh samswnj me teafy alswq alhndy bed alkhrwj mn halh aleghlaq alty emّt alblad.

 

wwslt samswnj alan ela aela hsh lha fy alswq alhndy mndh eam 2018 mn khlal aetmad astratyjyh qwyh llbye mn khlal alentrnt llastfadh mn alfrs alnashyh، wfqa lma dhkrh mwqe aitn altqny.

 

wteml samswnj ela twsye alfjwh bynha wbyn shrkh hwawy alty thtl almrkz althany، bed thqyq aela hsh ealmyh lha bnsbh 21% fy shhr abryl/nysan almady.

 

wmn almtwqe an tnkhfd hsh shrkh hwawy alsynyh fy swq alhwatf aldhkyh akthr fy almstqbl bsbb aleqwbat alamrykyh altjaryh almstmrh.

 

wtmknt abl mn alhfaz ela hstha khlal almdh almadyh، wlkn me etlaq slslh hwatf ayfwn 12 aljdyd fy 13 aktwbr/tshryn alawl aljary، twqet kawntr bwynt rysyrtsh an trtfe almbyeat، wdhlk khlal shhr nwfmbr/tshryn althany almqbl، bsbb an aletlaq jaaa mtakhra mqarnh balsnwat almadyh.

 

 wstsaed dwrh alhyah altwylh lslslh hwatf ayfwn 11، whatf ayfwn es ey aljdyd alnajh، shrkh abl ela sd alfjwh hta trh ayfwn 12 aljdyd llbye fy alaswaq.

 

whsb altqryr، fqd azhrt shrkh shawmy alsynyh zyadh kbyrh fy hstha alswqyh، la syma fy alaswaq alty aetadt fyha hwawy ela alhdwr alqwy، mthl: wst wshrq awrwba.

 

wqal mhll alabhath bshrkh kawntr bwynt rysyrtsh (mynsw kanj): "twthr alsyasat aljywsyasyh walshwwn alsyasyh byn aldwl fy swq alhwatf aldhkyh bedh trq، wsykwn hnak nshat tswyqy mkthّf laghtnam alfrs fy hdhh almnatq walqtaeat".

 

wadaf: "ntyjh ldhlk sykwn trkyz kbar allaebyn fy swq alhwatf aldhkyh aqwa bkthyr، wnhn nra laebyn، mthl: samswnj، wabl، wshawmy، wawbw ystfydwn akthr mn ghyrhm".

تصدرت شركة سامسونج إلكترونيكس الكورية الجنوبية سوق الهواتف الذكية العالمي في شهر أغسطس/آب، حيث استحوذت على 22% من حصة السوق، وفقا لتقرير شركة أبحاث السوق كاونتر بوينت ريسيرتش. 

 

وفي شهر أبريل/نيسان الماضي، خسرت سامسونج المركز الأول لصالح هواوي بسبب الانخفاضات الحادة في أسواقها الرئيسية في الهند وأوروبا. 

 

ولكن في شهري يوليو/تموز وأغسطس/آب، انتعشت شركة سامسونج مع تعافي السوق الهندي بعد الخروج من حالة الإغلاق التي عمّت البلاد.

 

ووصلت سامسونج الآن إلى أعلى حصة لها في السوق الهندي منذ عام 2018 من خلال اعتماد استراتيجية قوية للبيع من خلال الإنترنت للاستفادة من الفرص الناشئة، وفقا لما ذكره موقع aitn التقني.

 

وتعمل سامسونج على توسيع الفجوة بينها وبين شركة هواوي التي تحتل المركز الثاني، بعد تحقيق أعلى حصة عالمية لها بنسبة 21% في شهر أبريل/نيسان الماضي.

 

ومن المتوقع أن تنخفض حصة شركة هواوي الصينية في سوق الهواتف الذكية أكثر في المستقبل بسبب العقوبات الأمريكية التجارية المستمرة.

 

وتمكنت أبل من الحفاظ على حصتها خلال المدة الماضية، ولكن مع إطلاق سلسلة هواتف آيفون 12 الجديد في 13 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، توقعت كاونتر بوينت ريسيرتش أن ترتفع المبيعات، وذلك خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، بسبب أن الإطلاق جاء متأخرا مقارنة بالسنوات الماضية.

 

 وستساعد دورة الحياة الطويلة لسلسلة هواتف آيفون 11، وهاتف آيفون إس إي الجديد الناجح، شركة أبل على سد الفجوة حتى طرح آيفون 12 الجديد للبيع في الأسواق.

 

وحسب التقرير، فقد أظهرت شركة شاومي الصينية زيادة كبيرة في حصتها السوقية، لا سيما في الأسواق التي اعتادت فيها هواوي على الحضور القوي، مثل: وسط وشرق أوروبا.

 

وقال محلل الأبحاث بشركة كاونتر بوينت ريسيرتش (مينسو كانج): "تؤثر السياسات الجيوسياسية والشؤون السياسية بين الدول في سوق الهواتف الذكية بعدة طرق، وسيكون هناك نشاط تسويقي مكثّف لاغتنام الفرص في هذه المناطق والقطاعات".

 

وأضاف: "نتيجة لذلك سيكون تركيز كبار اللاعبين في سوق الهواتف الذكية أقوى بكثير، ونحن نرى لاعبين، مثل: سامسونج، وأبل، وشاومي، وأوبو يستفيدون أكثر من غيرهم".

سامسونج على عرش مبيعات الهواتف وآيفون 12 الجديد ينقذ أبل

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate