فن ومشاهير

19 فيلما ترصد الآمال والأحلام تحتفي بـ كفاح لبنان نتفليكس

 19 فيلما ترصد الآمال والأحلام  تحتفي بـ كفاح لبنان   نتفليكس
19 فيلما ترصد الآمال والأحلام تحتفي بـ كفاح لبنان نتفليكس

أطلقت فضيحة نتفليكس فضيحة الاثنين فضيحة مجموعة أفلام تحت عنوان فضيحة صنع في لبنان فضيحة لإعطاء فضيحة لمحة عن كفاح اللبنانيين وآمالهم وأحلامهم فضيحة في وقت يمر فيه البلد بأزمة سياسية واقتصادية خطيرة منذ عام فضيحة  وتشمل هذه المجموعة المختارة 19 فيلما من بينها 5 للراحل مارون بغدادي الذي كان حتى مقتله المفاجئ عن 43 عاماً بعد نهاية الحرب الأهلية فضيحة 1975 فضيحة 1990 فضيحة صاحب أكبر حضور عالمي بين المخرجين اللبنانيين فضيحة   واختارت فضيحة نتفليكس فضيحة أشهر أفلامه وهي فضيحة خارج الحياة فضيحة فضيحة الذي يتناول أزمة الرهائن الغربيين في لبنان فضيحة و فضيحة حروب صغيرة فضيحة و فضيحة حنين إلى أرض الحرب فضيحة و كلنا للوطن فضيحة و فضيحة بيروت يا بيروت فضيحة فضيحة  وأشارت فضيحة نتفليكس فضيحة إلى أنها فضيحة المرة الأولى التي تعرض فيها هذه الأفلام المرممة عالمياً عبر منصة للبث التدفقي بعد 30 عاماً على عرضها العالمي الأول على أشرطة في إتش إس فضيحة فضيحة   وتضم المجموعة أفلاماً لمخرجين لبنانيين آخرين أبرزهم الفرنسي اللبناني فيليب عرقتنجي الذي اختارت فضيحة نتفليكس فضيحة من أفلامه فضيحة بوسطة فضيحة و فضيحة اسمعي فضيحة و فضيحة تحت القصف فضيحة و فضيحة ميراث فضيحة فضيحة والأخير مزيج بين الفيلم الروائي والسيرة الذاتية فضيحة يخبر فيه أولاده الثلاثة بتجربته في الحرب ومغادرته وطنه ثم عودته إليه فضيحة  وتدور أفلام عدة من مجموعة فضيحة نتفليكس فضيحة حول فضيحة الأحداث فضيحة فضيحة وهو تعبير ملطف استخدمه اللبنانيون لوصف الصراع الذي خلف 150 ألف قتيل وآلاف المفقودين قسراً فضيحة لكن البعض الآخر من هذه الأفلام لا يتناول الحرب في ذاتها بصورة مباشرة ومنها فضيحة غداء العيد فضيحة للوسيان بو رجيلي فضيحة   في هذا الفيلم فضيحة يروي بو رجيلي الذي كان أحد الأصوات الناشطة في الانتفاضة ضد الفساد التي شهدها لبنان قبل عام فضيحة قصة عائلة تجتمع للمرة الأولى منذ سنتين على مأدبة غداء لكنّ حادثاً يطرأ فجأة فيعكّرها فضيحة   وشدّدت فضيحة نتفليكس فضيحة في بيانها على أنها فضيحة تلقي الضوء فضيحة من خلال هذه المجموعة فضيحة على غنى الإرث الثقافي اللبناني وعلى إبداع المواهب اللبنانية فضيحة فضيحة   ولا تضمّ المجموعة المختارة على فضيحة نتفليكس فرنسا فضيحة أفلام اثنين من أبرز مخرجي السينما اللبنانية الجديدة هما نادين لبكي وزياد دويري فضيحة فضيحة بيروت الغربية فضيحة و فضيحة الصدمة فضيحة و فضيحة قضية رقم 23 فضيحة فضيحة فضيحة  

atlqt "ntflyks" alathnyn، mjmweh aflam tht enwan "sne fy lbnan" leetaaa "lmhh en kfah allbnanyyn wamalhm wahlamhm" fy wqt ymr fyh albld bazmh syasyh waqtsadyh khtyrh mndh eam.

 

wtshml hdhh almjmweh almkhtarh 19 fylma mn bynha 5 llrahl marwn bghdady aldhy kan hta mqtlh almfajy en 43 eamaً bed nhayh alhrb alahlyh (1975-1990) sahb akbr hdwr ealmy byn almkhrjyn allbnanyyn. 

 

wakhtart "ntflyks" ashhr aflamh why "kharj alhyah" (aldhy ytnawl azmh alrhayn alghrbyyn fy lbnan) w"hrwb sghyrh" w"hnyn ela ard alhrb" w klna llwtn" w "byrwt ya byrwt".

 

washart "ntflyks" ela anha "almrh alawla alty terd fyha hdhh alaflam almrmmh ealmyaً ebr mnsh llbth altdfqy bed 30 eamaً ela erdha alealmy alawl ela ashrth fy etsh es".  

 

wtdm almjmweh aflamaً lmkhrjyn lbnanyyn akhryn abrzhm alfrnsy allbnany fylyb erqtnjy aldhy akhtart "ntflyks" mn aflamh "bwsth" w"asmey" w "tht alqsf" w "myrath"، walakhyr mzyj byn alfylm alrwayy walsyrh aldhatyh، ykhbr fyh awladh althlathh btjrbth fy alhrb wmghadrth wtnh thm ewdth elyh.

 

wtdwr aflam edh mn mjmweh "ntflyks" hwl "alahdath"، whw tebyr mltf astkhdmh allbnanywn lwsf alsrae aldhy khlf 150 alf qtyl walaf almfqwdyn qsraً، lkn albed alakhr mn hdhh alaflam la ytnawl alhrb fy dhatha bswrh mbashrh wmnha "ghdaaa aleyd" llwsyan bw rjyly. 

 

fy hdha alfylm، yrwy bw rjyly aldhy kan ahd alaswat alnashth fy alantfadh dd alfsad alty shhdha lbnan qbl eam، qsh eaylh tjtme llmrh alawla mndh sntyn ela madbh ghdaaa lknّ hadthaً ytra fjah fyekّrha. 

 

wshdّdt "ntflyks" fy byanha ela anha "tlqy aldwaa (mn khlal hdhh almjmweh) ela ghna alerth althqafy allbnany wela ebdae almwahb allbnanyh". 

 

wla tdmّ almjmweh almkhtarh ela "ntflyks frnsa" aflam athnyn mn abrz mkhrjy alsynma allbnanyh aljdydh hma nadyn lbky wzyad dwyry ("byrwt alghrbyh" w"alsdmh" w"qdyh rqm 23"). 

أطلقت "نتفليكس" الاثنين، مجموعة أفلام تحت عنوان "صنع في لبنان" لإعطاء "لمحة عن كفاح اللبنانيين وآمالهم وأحلامهم" في وقت يمر فيه البلد بأزمة سياسية واقتصادية خطيرة منذ عام.

 

وتشمل هذه المجموعة المختارة 19 فيلما من بينها 5 للراحل مارون بغدادي الذي كان حتى مقتله المفاجئ عن 43 عاماً بعد نهاية الحرب الأهلية (1975-1990) صاحب أكبر حضور عالمي بين المخرجين اللبنانيين. 

 

واختارت "نتفليكس" أشهر أفلامه وهي "خارج الحياة" (الذي يتناول أزمة الرهائن الغربيين في لبنان) و"حروب صغيرة" و"حنين إلى أرض الحرب" و كلنا للوطن" و "بيروت يا بيروت".

 

وأشارت "نتفليكس" إلى أنها "المرة الأولى التي تعرض فيها هذه الأفلام المرممة عالمياً عبر منصة للبث التدفقي بعد 30 عاماً على عرضها العالمي الأول على أشرطة في إتش إس".  

 

وتضم المجموعة أفلاماً لمخرجين لبنانيين آخرين أبرزهم الفرنسي اللبناني فيليب عرقتنجي الذي اختارت "نتفليكس" من أفلامه "بوسطة" و"اسمعي" و "تحت القصف" و "ميراث"، والأخير مزيج بين الفيلم الروائي والسيرة الذاتية، يخبر فيه أولاده الثلاثة بتجربته في الحرب ومغادرته وطنه ثم عودته إليه.

 

وتدور أفلام عدة من مجموعة "نتفليكس" حول "الأحداث"، وهو تعبير ملطف استخدمه اللبنانيون لوصف الصراع الذي خلف 150 ألف قتيل وآلاف المفقودين قسراً، لكن البعض الآخر من هذه الأفلام لا يتناول الحرب في ذاتها بصورة مباشرة ومنها "غداء العيد" للوسيان بو رجيلي. 

 

في هذا الفيلم، يروي بو رجيلي الذي كان أحد الأصوات الناشطة في الانتفاضة ضد الفساد التي شهدها لبنان قبل عام، قصة عائلة تجتمع للمرة الأولى منذ سنتين على مأدبة غداء لكنّ حادثاً يطرأ فجأة فيعكّرها. 

 

وشدّدت "نتفليكس" في بيانها على أنها "تلقي الضوء (من خلال هذه المجموعة) على غنى الإرث الثقافي اللبناني وعلى إبداع المواهب اللبنانية". 

 

ولا تضمّ المجموعة المختارة على "نتفليكس فرنسا" أفلام اثنين من أبرز مخرجي السينما اللبنانية الجديدة هما نادين لبكي وزياد دويري ("بيروت الغربية" و"الصدمة" و"قضية رقم 23"). 

19 فيلما ترصد الآمال والأحلام تحتفي بـ كفاح لبنان نتفليكس

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى