رياضة

 ليسا صلاح ومحرز مصري وجزائري يخطفان الأضواء في أبطال أوروبا

 ليسا صلاح ومحرز  مصري وجزائري يخطفان الأضواء في أبطال أوروبا
 ليسا صلاح ومحرز مصري وجزائري يخطفان الأضواء في أبطال أوروبا

غابت أهداف الثنائي العربي محمد صلاح ورياض محرز عن ليلة مثيرة في دوري أبطال أوروبا، مساء الأربعاء، شهدت غزارة تهديفية في مختلف مباريات الجولة الافتتاحية.

 

المصري صلاح شارك في فوز فريقه ليفربول الإنجليزي بهدف دون رد على أياكس الهولندي، لكنه جاء بنيران صديقة عن طريق نيكولاس تاجليافيكو لاعب الأخير.

 

ولم يستطع صلاح وضع بصمته في اللقاء، وهو ما ينطبق على الجزائري محرز، الذي شارك في فوز مانشستر سيتي الإنجليزي على بورتو البرتغالي بنتيجة 3-1.

 

وبدأ محرز المباراة في التشكيلة الأساسية لمان سيتي، مستمرا حتى إطلاق صافرة النهاية، لكنه لم يكن له أي بصمة في الأهداف الـ3 التي أحرزها الفريق السماوي.

 

ثنائي متوهج

 

رغم فشل صلاح ومحرز في وضع بصمتهما مع فريقيهما، إلا أن هناك ثنائي مصري جزائري عوض إخفاقهما في هذه الليلة المثيرة. 

 

مباراة إنتر ميلان الإيطالي ضد بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني شهدت تألق الظهير الجزائري رامي بن سبعيني.

 

النجم الجزائري سجل هدف فريقه الأول من ركلة جزاء في الدقيقة 63، ليخطف فريقه تعادلا ثمينا في قلب ملعب جوزيبي مياتزا.

 

بينما قاد المصري أحمد حسن كوكا فريق أولمبياكوس اليوناني لفوز قاتل بملعبه على حساب مارسيليا الفرنسي بهدف دون رد.

 

المهاجم المصري شارك كبديل قبل نهاية الوقت الأصلي بـ6 دقائق فقط، لكنه استطاع في وقت قصير تسجيل هدف فوز أولمبياكوس في الدقيقة 91، ليمنحه 3 نقاط ثمينة في مجموعة صعبة تضم مانشستر سيتي وبورتو.

 ليسا صلاح ومحرز مصري وجزائري يخطفان الأضواء في أبطال أوروبا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى