تكنلوجيا

تويتر يحذف تغريدة لمهاتير محمد تمجد العنف

 تويتر يحذف تغريدة لمهاتير محمد   تمجد العنف
تويتر يحذف تغريدة لمهاتير محمد تمجد العنف

حذف موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" تغريدة لرئيس وزراء ماليزيا السابق مهاتير محمد، تحدث فيها عن "الحق في قتل ملايين الفرنسيين".

 

جاءت التغريدة التي كتب فيها إن "المسلمين لديهم الحق في أن يغضبوا ويقتلوا الملايين من الفرنسيين ردا على مجازر الماضي"، في سياق سلسلة تغريدات، تضمنها مقال من 13 نقطة نشره مهاتير على مدونته الشخصية. 

 

وأثار نشر التغريدة موجة غضب واسعة، مما دفع "تويتر" إلى تصنيف التغريدة على "أنها تنتهك معايير النشر وتمجد العنف"، لكنه لم يحذفها في البداية، إلا أنه حذفها تماما بعد وقت قصير.

 

وبعد وقوع الاعتداء مباشرة، أطلق مهاتير محمد الذي كان رئيسا لوزراء ماليزيا سلسلة من التغريدات الغاضبة غير المألوفة.

 

وجاءت تغريدات مهاتير محمد تزامنا مع الهجوم الذي أوقع 3 قتلى داخل كنيسة بمدينة نيس الفرنسية، وفي خضم الأزمة بين فرنسا والعالم الإسلامي على خلفية نشر رسوم مسيئة للنبي محمد ( ص)، ودعم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لها.  

 

ولم يشر مهاتير محمد في تصريحاته مباشرة إلى اعتداء نيس، لكن المنشورات أثارت تنديدا واسعا ووصفها مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي بأنها "مشينة" و"معيبة".

 

ودفعت عملية قتل المدرّس "صامويل باتي" الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للتعهّد بمواجهة التيارات المتطرفة، لكن الخطوة رفعت منسوب التوتر، كما اندلعت احتجاجات مناهضة لفرنسا في العديد من الدول الإسلامية وسط دعوات لمقاطعة المنتجات الفرنسية.

 

وفي وقت سابق، دعا وزير الخارجية جان إيف لودريان، رعايا بلاده الذين يعيشون بالخارج إلى توخي الحذر غداة اعتداء نيس، مشيرا إلى وجود تهديد للمصالح الفرنسية "في كل مكان".

 

وقال لودريان بعد اجتماع لمجلس الدفاع إنه "تم بعث رسالة بشأن أعلى مستوى الخطر من احتمال التعرّض لهجمات، إلى كل رعايانا في الخارج أينما كانوا، لأن التهديد في كل مكان".

 

من جانبه، ذكر وزير الداخلية جيرالد دارمانان، أنه سيتم إرسال 120 شرطيا إضافيا إلى مدينة نيس حيث وقع هجوم أمس الخميس.

تويتر يحذف تغريدة لمهاتير محمد تمجد العنف

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate