اقتصادمال وأعمال

بالارقام..الليرة التركية تهوي مجددا

بالارقام..الليرة التركية تهوي مجددا
بالارقام..الليرة التركية تهوي مجددا

عاودت الليرة التركية تراجعها من جديد ونسف الهبوط بعض الزيادات التي حققتها الليرة على مدار 3 أشهر، إذ ارتفعت العوائد على السندات الأمريكية، مما دفع المستثمرين نحو أمان الدولار.

 

وأدى انهيار قيمة الليرة على مدى العامين الماضيين، إلى ارتفاع تكاليف إنتاج السلع داخل السوق التركية، ما أثر بشكل سلبي على القوة الشرائية للمواطنين وخلق حالة من الركود.

 

ودفعت أزمة هبوط الليرة التركية منذ أغسطس/آب 2018 إلى هبوط مؤشرات اقتصادية مثل العقارات والسياحة والقوة الشرائية، وفي الوقت الذي قفزت فيه نسب التضخم تراجعت ثقة المستثمرين والمستهلكين بالاقتصاد المحلي.

 

ومؤخرا، توقع جولدمان ساكس أن يتراوح سعر الليرة التركية في الأشهر الثلاثة المقبلة بين 7 ليرات و7.5 ليرة للدولار .

 

وخلال 2020، شهدت تركيا نقصا حادا في وفرة النقد الأجنبي لعدة أسباب، أبرزها تراجع النقد الأجنبي الوافد بسبب تراجع الصادرات ونمو طفيف في الواردات، إلى جانب جمود في صناعة السياحة الوافدة إلى البلاد.

 

بينما السبب الثالث هو، زيادة مشتريات الأتراك للنقد الأجنبي لحماية مدخراتهم من هبوط أكبر في قيمة الليرة التركية، وادخار النقد الأجنبي بشكل أكبر خارج القنوات الرسمية، وسط تخوفات من تراجع أكبر في وفرة الدولار

بالارقام..الليرة التركية تهوي مجددا
بالارقام,الليرة التركية تهوي مجددا تركيا,الدولار,الليرة التركية,تراجع,إنتاج,حالة

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى