اقتصادمال وأعمال

نمو كبير في تجارة أبوظبي والكويت غير النفطية

نمو كبير في تجارة أبوظبي والكويت غير النفطية
نمو كبير في تجارة أبوظبي والكويت غير النفطية

بلغ حجم التبادل التجاري غير النفطي بين إمارة أبوظبي ودولة الكويت عبر منافذ الإمارة 51.3 مليار درهم خلال السنوات الخمس الماضية.

 

جاء الإعلان عن هذه الأرقام، عشية اليوم الوطني في الكويت الذي يصادف 25 فبراير/ شباط من كل عام.

 

وبحسب وكالة أنباء الإمارات نقلا عن الإدارة العامة لجمارك أبوظبي، جاءت هذه التجارة، من خلال أكثر من 78 ألف معاملة جمركية، ما يعكس تنامي العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

 

وتوزعت تجارة أبوظبي الخارجية مع الكويت إلى الواردات بقيمة 2.6 مليار درهم والصادرات بقيمة 19.73 مليار درهم وإعادة التصدير بقيمة 28.97 مليار درهم.

 

في حين استحوذت الصادرات على 38% من إجمالي التجارة تلتها إعادة التصدير بنسبة 56% تلتها الواردات بنسبة 5%.

 

وبلغت قيمة البضائع والسلع التي تم نقلها عبر المنافذ الجمركية للإمارة 1.64 مليار درهم بحرا و37.78 مليار درهم برا و11.88 مليار درهم جوا.

 

واستحوذت منتجات الآلات وأجهزة التسجيل وإذاعة الصوت والصور، على النصيب الأكبر من إجمالي التجارة بين أبوظبي والكويت بقيمة 11.34 مليار درهم تلتها منتجات الصناعات الكيماوية بقيمة 8.98 مليار درهم تلتها المعادن العادية ومصنوعاتها بقيمة 7.27 مليار درهم تلتها مواد النسيج ومصنوعاتها بقيمة 4.34 مليار درهم.

 

كما بلغت قيمة تجارة منتجات الأغذية والمشروبات والسوائل والتبغ 3.64 مليار درهم، تلتها اللدائن والمطاط ومصنوعاتهم بقيمة 2.75 مليار درهم تلتها المنتجات النباتية بقيمة 2.27 مليار درهم ثم معدات النقل بقيمة 2.19 مليار درهم والحيوانات الحية بقيمة 1.34 مليار درهم.

 

وبلغت تجارة أبوظبي مع دولة الكويت عبر المنافذ الجمركية للإمارة خلال العام الماضي 6.27 مليار درهم توزعت إلى الواردات بقيمة 282.67 مليون درهم والصادرات بقيمة 2.6 مليار درهم وإعادة التصدير بقيمة 3.38 مليار درهم.

 

وقال راشد لاحج المنصوري مدير عام الإدارة العامة لجمارك أبوظبي: "نتقدم بالتبريكات إلى قيادة وشعب دولة الكويت بمناسبة اليوم الوطني الـ 60 في ظل علاقات إماراتية كويتية، تمثل نموذجا استثنائيا للعلاقات الاستراتيجية".

 

وأضاف المنصوري أن دولة الكويت تعد ضمن أهم الشركات التجاريين الاستراتيجيين لإمارة أبوظبي، محافظة على الصدارة في المركز الرابع في ظل التعاون المستمر مع الأشقاء بما يعزز منظومة العمل الجمركي.

 

جدير بالذكر أن احتفالات اليوم الوطني الكويتي هذا تأتي تحت شعار "للسلام وطن" وذلك تعبيرا لدور دولة الكويت الريادي في تحقيق السلام الدولي.

نمو كبير في تجارة أبوظبي والكويت غير النفطية
نمو كبير في تجارة أبوظبي والكويت غير النفطية الإمارات,الكويت,درهم,أبوظبي,السلام,احتفالات اليوم الوطني,التعاون,العلاقات,النقل,العامة

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى